أفد و استفد Afid wa Istafid

حللت أهلا ووطئت سهلا يا زائرنا الكريم. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا.

إن لم يكن لديك حساب بعد، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالضغط على زر التسجيل

قراءة و تحميل روايات رجل المستحيل كاملة أونلاين
قراءة و تحميل روايات ملف المستقبل كاملة أونلاين
قراءة و تحميل روايات ما وراء الطبيعة كاملة أونلاين

منتدى الثقافة، التعلم و الترفيه Forum de culture, apprentissage et divertissement


مواقع ننصح بزيارتها A visiter






القائمة البريدية

أدخلك بريدك الإلكتروني

البحث Recherche

المواضيع الأخيرة

» الذكرى التاسعة لإنشاء منتدى أفد واستفد
من طرف The King Zaki الأحد 15 نوفمبر 2015, 10:53

» الذكرى الثامنة لافتتاح منتدى أفد و استفد
من طرف The King Zaki السبت 15 نوفمبر 2014, 15:18

» ثلاثون مقولة عن النجاح
من طرف must الإثنين 06 أكتوبر 2014, 12:09

» المشروبات الغازية
من طرف must الأربعاء 01 أكتوبر 2014, 19:41

» Spécial Sciences et Vie
من طرف must الأربعاء 01 أكتوبر 2014, 19:30


نخله في الجنه يسير الراكب في ظلها مائه عام

شاطر

Karawanah
::مشرفة قسم الأناقة و الزينة و الديكور::


الجنس : انثى
من برج : الميزان
البرج الصيني : الثور
عدد الرسائل : 677
العمر : 31
infos : المهم أن نصل و لا يهم متى نصل
نقاط : 5100
تاريخ التسجيل : 01/04/2007

بطاقة الشخصية
مزاجي: نشيط نشيط
التميز:
منتداك المفضل: التسالي

bien نخله في الجنه يسير الراكب في ظلها مائه عام

مُساهمة  Karawanah في السبت 05 سبتمبر 2009, 10:21

كان الرسول محمد صلي الله عليه وسلم يجلس وسط اصحابه عندما دخل شاب يتيم الي الرسول يشكو اليه



قال الشاب ( يارسول الله ، كنت اقوم بعمل سور حول بستاني فقطع طريق البناء نخله هي لجاري



طلبت منه ان يتركها لي لكي يستقيم السور ، فرفض ، طلبت منه ان يبيعني اياها فرفض )



فطلب الرسول ان يأتوة بالجار



أتي الجار الي الرسول وقص عليه الرسول شكوي الشاب اليتيم



فصدق الرجل علي كلام الرسول



فسأله الرسول ان يترك له النخله او يبيعها له فرفض الرجل



فأعاد الرسول قوله ( بع له النخله ولك نخله في الجنه يسير الراكب في ظلها مائه عام )



فذهل اصحاب رسول الله من العرض المغري جدا جدا فمن يدخل النار وله نخله كهذه في الجنه



وما الذي تساويه نخله في الدنيا مقابل نخله في الجنه



لكن الرجل رفض مرة اخري طمعا في متاع الدنيا



فتدخل احد اصحاب الرسول ويدعي ابا الدحداح



فقال للرسول الكريم



أأن اشتريت تلك النخله وتركتها للشاب ا لي نخله في الجنه يارسول الله ؟



فأجاب الرسول نعم



فقال ابا الدحداح للرجل



أتعرف بستاني يا هذا ؟



فقال الرجل ، نعم ، فمن في المدينه لا يعرف بستان ابا الدحداح ذو الستمائه نخله والقصر المنيف والبئر العذب والسور الشاهق حوله



فكل تجار المدينه يطمعون في تمر ابا الدحداح من شده جودته



فقال ابا الدحداح ، بعني نخلتك مقابل بستاني وقصري وبئري وحائطي



فنظر الرجل الي الرسول غير مصدق ما يسمعه



ايعقل ان يقايض ستمائه نخله من نخيل ابا الدحداح مقابل نخله واحده فيا لها من صفقه ناجحه بكل المقاييس



فوافق الرجل واشهد الرسول الكريم (صلى الله عليه وسلم) والصحابه علي البيع



وتمت البيعه



فنظر ابا الدحداح الي رسول الله سعيدا سائلا (أ لي نخله في الجنه يارسول الله ؟)



فقال الرسول (لا ) فبهت ابا الدحداح من رد رسول الله



فأستكمل
الرسول قائلا ما معناه (الله عرض نخله مقابل نخله في الجنه وانت زايدت علي
كرم الله ببستانك كله ، ورد الله علي كرمك وهو الكريم ذو الجود بأن جعل لك
في الجنه بساتين من نخيل اعجز علي عدها من كثرتها




وقال الرسول الكريم ( كم من مداح الي ابا الدحداح )



(( والمداح هنا – هي النخيل المثقله من كثرة التمر عليها ))



وظل الرسول يكرر جملته اكثر من مرة لدرجه ان الصحابه تعجبوا من كثرة النخيل التي يصفها الرسول لابا الدحداح



وتمني كل منهم لو كان ابا الدحداح



وعندما عاد الرجل الي امرأته ، دعاها الي خارج المنزل وقال لها



(لقد بعت البستان والقصر والبئر والحائط )



فتهللت الزوجه من الخبر فهي تعرف خبرة زوجها في التجاره وشطارته وسألت عن الثمن



فقال لها (لقد بعتها بنخله في الجنه يسير الراكب في ظلها مائه عام )



فردت عليه متهلله (ربح البيع ابا الدحداح – ربح البيع )



فمن منا يقايض دنياه بالاخرة ومن منا مستعد للتفريط في ثروته او منزله او سيارته مقابل الجنه



ارجو ان تكون القصه عبرة لكل من يقرأها والا يتركها في جهازة بدون ان يرسلها للجميع



فالدنيا لا تساوي ان تحزن او تقنط من مشاكلها او يرتفع ضغط دمك من همومها



فما عندك زائل وما عند الله باق



ارجو ان تفكر كثيرا في مسار حياتك



الكروان الحزين

    الوقت/التاريخ الآن هو السبت 03 ديسمبر 2016, 19:49