أفد و استفد Afid wa Istafid

حللت أهلا ووطئت سهلا يا زائرنا الكريم. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا.

إن لم يكن لديك حساب بعد، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالضغط على زر التسجيل

قراءة و تحميل روايات رجل المستحيل كاملة أونلاين
قراءة و تحميل روايات ملف المستقبل كاملة أونلاين
قراءة و تحميل روايات ما وراء الطبيعة كاملة أونلاين

منتدى الثقافة، التعلم و الترفيه Forum de culture, apprentissage et divertissement


مواقع ننصح بزيارتها A visiter






القائمة البريدية

أدخلك بريدك الإلكتروني

البحث Recherche

المواضيع الأخيرة

» الذكرى التاسعة لإنشاء منتدى أفد واستفد
من طرف The King Zaki الأحد 15 نوفمبر 2015, 10:53

» الذكرى الثامنة لافتتاح منتدى أفد و استفد
من طرف The King Zaki السبت 15 نوفمبر 2014, 15:18

» ثلاثون مقولة عن النجاح
من طرف must الإثنين 06 أكتوبر 2014, 12:09

» المشروبات الغازية
من طرف must الأربعاء 01 أكتوبر 2014, 19:41

» Spécial Sciences et Vie
من طرف must الأربعاء 01 أكتوبر 2014, 19:30


أهالي غزة يترقبون الموت ويقرأون "الشهادة" عندما ينتصف الليل

شاطر

الادريسي
::مشرف قسم الصحابة و التابعون::


الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 2308
Localisation : Genei-Ryodan
infos : حفيد رسول الله
نقاط : 4817
تاريخ التسجيل : 21/10/2007

بطاقة الشخصية
مزاجي: عادي عادي
التميز: مميز شهر مارس مميز شهر مارس
منتداك المفضل: العام

default أهالي غزة يترقبون الموت ويقرأون "الشهادة" عندما ينتصف الليل

مُساهمة  الادريسي في الثلاثاء 30 ديسمبر 2008, 23:50

عند انتصاف كل ليلة يبدأ أهالي غزة قراءة التشهد، فقد غادر النوم أجفانهم منذ بدء الغارات الاسرائيلية السبت الماضي، ففي تلك اللحظات تهتز منازلهم ومقاعدهم بعنف، عندما تبدأ الطائرات والمقاتلات الحربية الإسرائيلية من نوع "اف 16" تشديد ضرباتها وقصفها الجوي على كافة أرجاء القطاع من شماله إلى جنوبه.

رائحة دم ممزوجة بالبارود. أشلاء وجثث شهداء وجرحى متناثرة في ممرات المشافي والطرقات حيث أن الثلاجات الموجودة في المشافي أصبحت لا تكفي للعدد الهائل والمتزايد من القتلي والذي زاد حتى اللحظة حسب الاحصائيات الطبية عن 370 شهيدا واكثر من ألف جريح.

تجولت "العربية.نت" في شوارع غزة المقفرة الخالية تماما من حركة الناس والسيارات إلا من وجوه قليلة دفعها الحال إلى الاصطفاف أمام مخابز قليلة لازالت تعمل لعلها تجد ضالتها في أرغفة خبر تائهة هنا أو هناك.

عبر معين الأغا صاحب محل للستائر والديكور في غزة عن قلق ممزوج بمشاعر السخط والغضب.

وقال "انهم يقصفون كل شئ ولا يدمرون فقط مؤسسات حماس، فالصاروخ الذي يطلق على مؤسسة لحماس يدمر عشرة بيوت بجانبه، ولا أدري كيف لإسرائيل أن تقول إنها لا تستهدف المدنيين ومنشآتهم".

ويضيف "منزلي يبعد حوالي 400 متر عن مجمع الوزارات الذي قصف الليلة الماضية، ولكن شبابيك منزلي تهشمت بالكامل وتطاير الزجاج فوق رؤوس أطفالي المرعوبين" .. متسائلا "من أين لي أن آتي بزجاج الآن خاصة أنه مفقود منذ زمن في ظل الحصار الخانق الذي تفرضه اسرائيل علينا منذ عامين".

ويشير إلى أن أحد أطفاله يتلعثم منذ الصباح ولم يتوقف عن البكاء خوفا من أصوات الزلازل التي أصبحت لا تفارق غزة لا ليلا ولا نهارا.
alarabiya.net







    الوقت/التاريخ الآن هو السبت 10 ديسمبر 2016, 14:37