أفد و استفد Afid wa Istafid

حللت أهلا ووطئت سهلا يا زائرنا الكريم. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا.

إن لم يكن لديك حساب بعد، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالضغط على زر التسجيل

قراءة و تحميل روايات رجل المستحيل كاملة أونلاين
قراءة و تحميل روايات ملف المستقبل كاملة أونلاين
قراءة و تحميل روايات ما وراء الطبيعة كاملة أونلاين

منتدى الثقافة، التعلم و الترفيه Forum de culture, apprentissage et divertissement


مواقع ننصح بزيارتها A visiter






القائمة البريدية

أدخلك بريدك الإلكتروني

البحث Recherche

المواضيع الأخيرة

» الذكرى التاسعة لإنشاء منتدى أفد واستفد
من طرف The King Zaki الأحد 15 نوفمبر 2015, 10:53

» الذكرى الثامنة لافتتاح منتدى أفد و استفد
من طرف The King Zaki السبت 15 نوفمبر 2014, 15:18

» ثلاثون مقولة عن النجاح
من طرف must الإثنين 06 أكتوبر 2014, 12:09

» المشروبات الغازية
من طرف must الأربعاء 01 أكتوبر 2014, 19:41

» Spécial Sciences et Vie
من طرف must الأربعاء 01 أكتوبر 2014, 19:30


C D سم خطر على الاطفال

شاطر

أنشودة المطر
::نائبة المدير::

::نائبة المدير::

الجنس : انثى
من برج : العقرب
عدد الرسائل : 3138
infos : ليتنا مثل الاسامي, لايغيرنا الزمن
نقاط : 4878
تاريخ التسجيل : 21/03/2007

بطاقة الشخصية
مزاجي: جيد جيد
التميز: -
منتداك المفضل: الرياضة

default C D سم خطر على الاطفال

مُساهمة  أنشودة المطر في السبت 27 ديسمبر 2008, 19:15

salam alikom

اليوم جئتكم بهذه المقالة التي وجدتها بأحد المواقع الالكترونية و التي تبرز جليا خطورة الأقراص المدمجة
انتبه!!ال C D سم خطر على الاطفال affraid


أفاد بحث تم إنجازه ان أقراص الكمبيوتر المدمجة المعروفة اختصارا باسم «سي. دي» والتي

أصبحت شائعة للغاية في معظم البيوت، تشكل خطرا على صحة الأطفال، وتمت بالفعل اضافتها

الى قائمة اكثر المواد المنزلية شيوعا في حوادث تسمم الأطفال، وهي القائمة التي تضم الأدوية

والنيكوتين ومواد التنظيف والنباتات السامة وغيرها.

وجاء في تقرير صادر عن حملة «البيت الآمن» الألمانية انه تم مؤخرا ولأول مرة رصد حالات

تسمم «رقمية» ناجمة عن وضع الأطفال الأقراص المدمجة في أفواههم.

وأكد التقرير ان المواد الصناعية السامة الداخلة في تركيبة قرص ال «سي.دي» تذوب في لعاب

الطفل، وتنتقل الى معدته ودمه، متسببة بأعراض تشبه اعراض التسمم بالمواد الكيماوية.

وقال الباحثون الذين أعدوا التقرير ان الأطفال ما بين سن الثانية والثالثة هم الفئة الأكثر تعرضا

للتسمم، لانهم يميلون الى وضع كل ما تقع عليه أيديهم في افواههم، واشاروا الى ان المانيا

تشهد سنويا 80 ألف حالة تسمم بين الأطفال تتطلب معالجتهم في المستشفيات.

ويتضح في الاحصائية التي أعدتها الحملة حول حالات التسمم عام 2001 ان حالات تسمم الأطفال

الأكثر شيوعا هي: التسمم بالأدوية 34 بالمئة، النيكوتين 20بالمئة، المواد المنظفة 14 بالمئة،

والنباتات السامة 10 بالمئة










    الوقت/التاريخ الآن هو السبت 10 ديسمبر 2016, 14:35