أفد و استفد Afid wa Istafid

حللت أهلا ووطئت سهلا يا زائرنا الكريم. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا.

إن لم يكن لديك حساب بعد، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالضغط على زر التسجيل

قراءة و تحميل روايات رجل المستحيل كاملة أونلاين
قراءة و تحميل روايات ملف المستقبل كاملة أونلاين
قراءة و تحميل روايات ما وراء الطبيعة كاملة أونلاين

منتدى الثقافة، التعلم و الترفيه Forum de culture, apprentissage et divertissement


مواقع ننصح بزيارتها A visiter






القائمة البريدية

أدخلك بريدك الإلكتروني

البحث Recherche

المواضيع الأخيرة

» الذكرى التاسعة لإنشاء منتدى أفد واستفد
من طرف The King Zaki الأحد 15 نوفمبر 2015, 10:53

» الذكرى الثامنة لافتتاح منتدى أفد و استفد
من طرف The King Zaki السبت 15 نوفمبر 2014, 15:18

» ثلاثون مقولة عن النجاح
من طرف must الإثنين 06 أكتوبر 2014, 12:09

» المشروبات الغازية
من طرف must الأربعاء 01 أكتوبر 2014, 19:41

» Spécial Sciences et Vie
من طرف must الأربعاء 01 أكتوبر 2014, 19:30


أسلم بسبب ابتسامة

شاطر

الادريسي
::مشرف قسم الصحابة و التابعون::


الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 2308
Localisation : Genei-Ryodan
infos : حفيد رسول الله
نقاط : 4816
تاريخ التسجيل : 21/10/2007

بطاقة الشخصية
مزاجي: عادي عادي
التميز: مميز شهر مارس مميز شهر مارس
منتداك المفضل: العام

bien أسلم بسبب ابتسامة

مُساهمة  الادريسي في الأحد 13 أبريل 2008, 22:36

لقد أسلم بسبب ابتسامة نعم بسبب ابتسامة سبحان الله ولا يعلم العلم إلا الله فإننا لا نهدى من نحب ولكن الله يهدى من نشاء . سبحان الذى جعل الابتسامة فى وجه أخواتنا صدقة .وكيف أسلم !
يرويها الداعية المعروف الشيخ نبيل العوضي في محاضرة له بعنوان
(قصص من الواقع).
يقول الشيخ العوضي في حديثه عن هذه المواقف قائلا:
أحد الدعاة يحدّث بنفسه يقول: كنت في أمريكا ألقي احدى المحاضرات, وفي منتصفها قام أحد الناس وقطع عليّ حديثي, وقال: يا شيخ لقن فلانا الشهادتين .. ويشير لشخص أمريكي بجواره, فقلت: الله أكبر فاقترب الأمريكي مني أمام الناس,
فقلت له: ما الذي حببك في الاسلام وأردت أن تدخله?
فقال: أنا أملك ثروة هائلة وعندي شركات وأموال, ولكني لم أشعر بالسعادة يوما من الأيام, وكان عندي موظف هندي مسلم يعمل في شركتي, وكان راتبه قليلا, وكلما دخلت عليه رأيته مبتسما, وأنا صاحب الملايين لم ابتسم يوما من الأيام, قلت في نفسي: أناعندي الأموال وصاحب الشركة,
والموظف الفقير يبتسم وأنا لا أبتسم, فجئته يوما من الأيام فقلت له:أريد الجلوس معك, وسألته عن ابتسامته الدائمة فقال لي: لأنني مسلم أشهد ان لا إله إلا الله واشهد أن محمدا رسول الله، قلت له: هل يعني أن المسلم طوال أيامه سعيد ... قال: نعم ... قلت: كيف ذلك؟؟ قال: لأننا سمعنا حديثا عن النبي صلى الله عليه وسلم يقول فيه: (عجبا لأمر المؤمن, إن أمره كله خير, إن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له, وإن أصابته سراء شكر فكان خيرا له) وأمورنا كلها بين السراء والضراء, أما الضراء فهي صبر لله, وأما السراء فهي شكر لله, حياتنا كلها سعادة في سعادة.
قلت له: أريد ان أدخل في هذا الدين قال: أشهد أن لا اله إلا الله وأن محمدا رسول الله. ويعود العوضي لحديث الشيخ الداعية قائلا على لسانه: يقول الشيخ: قلت لهذا الأمريكي أمام الناس اشهد الشهادتين ... فلقنته ...وقال أمام الملأ: (أشهد أن لا اله إلا الله وأن محمدا رسول الله) ثم انفجر يبكي أمام الناس, فجاء من يريدون التخفيف عنه, فقلت لهم: دعوه يبكي, ولما انتهى من البكاء, قلت له: ما الذي أبكاك?
قال: والله دخل في صدري فرح لم أشعر به منذ سنوات.
ويعقب الشيخ العوضي على هذه القصة بقوله: انشراح الصدر لا يكون بالمسلسلات ولا الافلام ولا الشهوات ولا الاغاني, كل هذه تأتي بالضيق, أما انشراح الصدر فيكون بتلاوة القرآن الكريم والصيام والصدقات والنفقات و..و..و {أفمن شرح الله صدره للاسلام فهو على نور من ربه فويل للقاسية قلوبهم من ذكر الله}
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم. اللهم ثبت قلوبنا على دينك و لا تزغ قلوبنا بعدإذ هديتنا إلى هذا الدين .

منقول

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 09 ديسمبر 2016, 07:49