أفد و استفد Afid wa Istafid

حللت أهلا ووطئت سهلا يا زائرنا الكريم. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا.

إن لم يكن لديك حساب بعد، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالضغط على زر التسجيل

قراءة و تحميل روايات رجل المستحيل كاملة أونلاين
قراءة و تحميل روايات ملف المستقبل كاملة أونلاين
قراءة و تحميل روايات ما وراء الطبيعة كاملة أونلاين

منتدى الثقافة، التعلم و الترفيه Forum de culture, apprentissage et divertissement


مواقع ننصح بزيارتها A visiter






القائمة البريدية

أدخلك بريدك الإلكتروني

البحث Recherche

المواضيع الأخيرة

» الذكرى التاسعة لإنشاء منتدى أفد واستفد
من طرف The King Zaki الأحد 15 نوفمبر 2015, 10:53

» الذكرى الثامنة لافتتاح منتدى أفد و استفد
من طرف The King Zaki السبت 15 نوفمبر 2014, 15:18

» ثلاثون مقولة عن النجاح
من طرف must الإثنين 06 أكتوبر 2014, 12:09

» المشروبات الغازية
من طرف must الأربعاء 01 أكتوبر 2014, 19:41

» Spécial Sciences et Vie
من طرف must الأربعاء 01 أكتوبر 2014, 19:30


الصغيرة الناضجة..7 خطوات للتعامل

شاطر

noumidia
::مشرفة قسم المناقشات و تبادل الآراء::


الجنس : انثى
من برج : الميزان
عدد الرسائل : 521
infos : كل ما قد فات فات، وكل ما هو آت آت، وكل ما لم يميتني من هذا أو ذاك فهو يقويني
نقاط : 3476
تاريخ التسجيل : 05/06/2007

بطاقة الشخصية
مزاجي: حزين حزين
التميز:
منتداك المفضل:

default الصغيرة الناضجة..7 خطوات للتعامل

مُساهمة  noumidia في الثلاثاء 19 فبراير 2008, 23:38

السلام عليكم

نلاحظ جميعا كيف تغيرت في الأعوام الأخيرة أفكار و تصرفات البنات بالمقارنة مع الأعوام السابقة حيث نلاحظ نضجا سريعا بالنسبة للفتياة قد تجد فتاة لا تتجاوز 11 عاما و تعرف الكثير و تتصرف تصرفات أكبر من سنها و طريقة لبسها تسبق سنها و أشياء كثيرة..
و ذلك بسبب الانترنت و الفضائيات و و و لذلك نحن في واقع علينا معرفة كيفية التعامل معه لذا اخترت لكم هذا المقال للدكتور النفس عمرو أبو خليل أرجو ان تستفيدوا منه


---------------------------------------------------------


لم تعد صغيراتنا كما كن، لم يعد إدراكهن لمواقف الحياة المختلفة ساذجا كما كان، اختفت البراءةوغابت عن الكثيرات لتأتي مثل هذه العبارة على لسان ابنة العشر سنوات: "إذا ابتسم ابتسمت الدنيا، وإذا تجاهلني اسودت الدنيا ولم يصبح لها طعم.. إنني ألمح له ولكنه يؤكد طبيعة العلاقة كمدرس وتلميذة، وإذا اهتم بزميلة أو تحدث معها أغير بشدة"!! ومع كل هذا التغير يأتي السؤال كيف نتعامل مع نضج بناتنا المبكر؟

1- فلننتبه مبكرًا:
إن إحساسنا السائد بأن ابنتنا لم تكبر وأنها ما زالت في نظرنا طفلة، يجب أن نفيق منه مبكرا جدا لأن الواقع اختلف.. علينا ألا نقارن حتى بناتنا الصغيرات بأخواتهن الأكبر، فخمس سنوات من الزمن أصبحت تعني جيلا جديدًا بمشاعر جديدة وأفكار مختلفة.

2- فلنتحدث نحن قبل أن يفاجئونا:
إن التصور النمطي الذي نقارن فيه أنفسنا بأطفالنا الحاليين تصور خاطئ.. إننا كنا في مثل سنهم في منتهى البراءة.. لا نعرف شيئا.. إننا لم نعرف أشياء كثيرة إلا على أعتاب الجامعة أو الزواج، كل هذا أصبح لا يصلح؛ لأن الحقيقة أنهم يعرفون أكثر مما نتصور أو نتخيل.. فأفضل لنا أن نتحاور معهم ونفتح قلوبنا وصدورنا وعقولنا لنعرف ماذا يعرفون، ليس تفتيشا بوليسيا لكشف الأسرار، ولكنه اقتراب يؤدي للفضفضة الطبيعية.. لتقول كل شيء وتسأل عن كل ما لا تعرف.. ببساطة.. بسلاسة بهدوء.. من غير أي انزعاج أو اندهاش، فقد مضى زمن الدهشة.

3- كوني بقرب ابنتك في عالمها أو عوالمها:
لا تنعزلي عن ابنتك بحجة أنك لا تفهمين في الكمبيوتر أو الشات أو الإنترنت.. فهذا يعطيها أولا إحساسا بالانفصال عنك، ثم الاستقلال التام بنفسها مع أمان شديد أنك لن تكتشفي ما تفعل.. وأنه لا جدوى من اشتراكك أو إشراكك معها، فأنت لا تعرفين ولا تفهمين، ويتولد لديها شعور بالتميز فهي مصدر الإلهام لنفسها، وهي تعرف أكثر منك، فمتى قابلتها مشكلة فلن تسألك لأنك في الحقيقة لا تعرفين.. فيتكون لديها عالم الأسرار الصغيرة الذي تغلقه على نفسها ولن تسمح لأحد بدخوله.

4- تحاوري معها في العلاقات مع الآخرين:
وخاصة زملاءها البنين ومشاعرها نحوهم.. ونحو مدرسيها الرجال ومدربيها الرياضيين.. أوجدي لها إجابات عن أسئلة حول مشاعر تحس بها، أو أنقذيها من خوف من أقوال أو أفعال تتحرش بها.. وطمئنيها.. لرغبة لا تعرف كيف تتعامل معها قد تجعلها تتغاضى عن بعض الأقوال أو التصرفات.

5- كوني صديقة لها ولصديقاتها:
العبي معها ومعهن.. اضحكي معها ومعهن.. كوني مستودع أسرارهن الصغيرة.. أشعريهن بفهمك وتفاهمك.. كوني مصدر فخر لطفلتك أمامهن.. اجعلي صاحباتها يحسدنها عليك.

6- اجعلي كل الأمور مطروحة للحوار وللنقاش:
"لا خطوط حمراء".. ولا مناطق محظورة ولا كلمات ممنوعة.. أنصتي بهدوء وعمق ولا تردي بانفعال أو بدون تفكير.. إذا لم تعرفي الرد فأعطي نفسك فرصة للسؤال والاستفسار حتى لا تفقدي خط الاتصال.

7- اقرئي كل ما يقال عن التعامل مع المراهقات وكيفية إعدادهن لسن المراهقة وكيفية التعامل معهن، فالحقيقة أنه قد أصبح في بيتك مراهقة قبل الأوان.. تعاملي مع الحقيقة فالإنكار لا يفيد
.






ياقوت
»مراقبة قسم التصاميم«


الجنس : انثى
من برج : الجوزاء
البرج الصيني : التِنِّين
عدد الرسائل : 254
العمر : 28
infos : ~كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل~
نقاط : 3436
تاريخ التسجيل : 16/07/2007

بطاقة الشخصية
مزاجي: متوتر متوتر
التميز:
منتداك المفضل: الصور و التصاميم

default رد: الصغيرة الناضجة..7 خطوات للتعامل

مُساهمة  ياقوت في الثلاثاء 10 يونيو 2008, 20:05

شكرا على هذه الخطوات المهمة لتربية سليمة لقتياتنا ، فكما ذكر في المقال الأبوين دائما يعتبران الابنة تلك الطفلة الصغيرة الذي لا تدرك شيئا علما أن الفتيات ينضجن مبكرا مقارنة مع الذكور، ومادامت هذه الفتاة تخطت مرحلة المراهقة بسلام وبمعية والديها ستحظى حتما بشخصية سوية.







noumidia
::مشرفة قسم المناقشات و تبادل الآراء::


الجنس : انثى
من برج : الميزان
عدد الرسائل : 521
infos : كل ما قد فات فات، وكل ما هو آت آت، وكل ما لم يميتني من هذا أو ذاك فهو يقويني
نقاط : 3476
تاريخ التسجيل : 05/06/2007

بطاقة الشخصية
مزاجي: حزين حزين
التميز:
منتداك المفضل:

default رد: الصغيرة الناضجة..7 خطوات للتعامل

مُساهمة  noumidia في الثلاثاء 02 سبتمبر 2008, 17:49

شكرا ياقوت على المساهمة في الموضوع بالفعل للوالدين مسؤولية كبيرة في تربية الأولاد خصوصا في هذا الزمان
مطلوب خليط من الحزم و الحب و الحنان و القرارات الصائبة...الله يعين كل أب و أم






    الوقت/التاريخ الآن هو السبت 10 ديسمبر 2016, 14:36